منتديات حجازة التعليمية
ضيفنا الكريم
حللت أهلاً .. ووطئت سهلاً ..
أهلاً بك بين اخوانك واخواتك
آملين أن تلقى المتعة والفائدة معنا
حيـاك الله
نتمنى أن نراك بيننا للتسجيل
مع خالص التحية بدوام الصحه والسعاده
ادارة منتديات مدرسة حجازةالثانوية المشتركة



 
البوابةالرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 فقة الحبيب عليه أفضل الصلاة والسلام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اسامه جاد
مشرف سوبر
مشرف سوبر
avatar

ذكر عدد الرسائل : 3356
العمر : 46
العمل/الترفيه : معلم اول احياء وعلوم بيئه وجيولوجيا
نقاط : 11126
تاريخ التسجيل : 14/02/2009

مُساهمةموضوع: فقة الحبيب عليه أفضل الصلاة والسلام   الجمعة يناير 01, 2010 7:09 pm



بســم الله الـرحمــن الرحيــم

من مقالات الشيخ الشعراوى رحمه الله

شفقـــــة الحبيـــــب



يقول رب العزة سبحانه : ( يا جبريل، اذهب إلى محمد فقل:

إنا سنرضيك في أمتك، و لا نسوؤك)





يقول الحق سبحانه: (( لَقَدْ جَاءكُمْ رَسُولٌ مِّنْ أَنفُسِكُمْ عَزِيزٌ عَلَيْهِ مَا عَنِتُّمْ حَرِيصٌ عَلَيْكُم بِالْمُؤْمِنِينَ رَؤُوفٌ رَّحِيمٌ ))
يقول رب العزة سبحانه : ( يا جبريل، اذهب إلى محمد فقل: إنا سنرضيك في أمتك، و لا نسوؤك)
يقول الحق سبحانه: (( لَقَدْ جَاءكُمْ رَسُولٌ مِّنْ أَنفُسِكُمْ عَزِيزٌ عَلَيْهِ مَا عَنِتُّمْ حَرِيصٌ عَلَيْكُم بِالْمُؤْمِنِينَ رَؤُوفٌ رَّحِيمٌ ))
لقد جاءكم أيها المؤمنون رسول منكم، عربي، و من قريش، يبلغكم رسالة الله تعالى، يحرص عليكم كيلا تفعلوا في مشقة، أو تعيشوا في ضنك الكفر، حريص على أن تكونوا من المهتدين.





فهو صلى الله عليه و سلم محب لكم، يشق عليه و يتعبه ما يشق عليكم و يتعبكم، لذلك كان رسول الله صلى الله عليه و سلم مشغولاً بأمته.
و قوله سبحانه: ((عَزِيزٌ عَلَيْهِ )) فالعزة تأتي لامتناع شيء إما لقدرته، أو عزيز بمعنى نادر أنه يستحيل.
و العزيز هو الأمر الذي يعز على الناس أن يتداولوه. فيقال: عز علي أن أصل إلى قمة الجبل. ((عَزِيزٌ عَلَيْهِ مَا عَنِتُّمْ )) أي شاق عليه أن يعنتكم يحكم، فقلبه رحيم بكم، و هو لا يأتي لكم بالأحكام لكي تشق عليكم، بل تنزل الأحكام من الله لمصلحتكم، فهو نفسه يعز عليه أن يشق عليكم.





و لذلك قال النبي صلى الله عليه و سلم: ( مثلى كمثل رجل استوقد ناراً، فلما أضاءت ما حولها جعل الفَرَاش و هذه الدواب التي في النار يقعن فيها، و جعل يحجزهن و يغلبنه فيقتحمن فيها. قال: فذلك مثلي و مثلكم أنا أخذ بحجزكم من النار، هلم عن النار، هلم عن النار، قتغلبوني تقحمون فيها) أخرجه البخاري و مسلم. فإذا كان الرسول صلى الله عليه و سلم صفته أنه من أنفُسكم، أو من أنفَيكم، أو يحبكم حباً يعز عليه أن تكونوا في مشقة. إذن: فخذوا توجيهاته بحسن الظن و بحسن الرأي فيها. و ذلك هو القانون التربوي الذي يجب أن يسود الدنيا كلها، فقد يقسو والد علي ولده بأوامر و نواه: (افعل كذا) و ( لا تفعل كذا) لا تذهب إلى المكان الفلاني، و لا تجلس إلى فلان، و لا تسهر خارج المنزل بعد ساعة كذا. كل هذه أوامر قد تشق على الولد، فنقول له: مشقة التكليف ممن صدرت؟ لقد صدرت من أبيك الذي تعرف حبه لك، و الذي يشقى ليوفر لك بناء المستقبل، و يتعب لترتاح أنت، فكيف تسمح لنفسك أن تصادق صعاليك بخرجونك عن طاعة أبيك إلى اللهو و إلى الشر. و انظر إلى والدك الذي تحمل المشقة حتى لا تتحمل أنت المشقة، و يشق عليه أن تتعب فهو أولى بأن تسمع كلامه. و رسول الله صلى الله عليه و سلم عزيز علي مشقتكم. و المشقات أنواع، مشقات الدنيا تتمثل في التكاليف التي يتطلبها الإيمان، و لكنها تمنع مشقات أخلد في الآخرة. لذلك فالرسول صلى الله عليه و سلم يحزن أن ينالكم في الآخرة تعبٌ، و تعب الدنيا موقوت و ينتهى، لكن تعب الآخرة هو الذي يرهق حقاً و يتعب


_________________
مشرف قسم الاحياء والجيولوجيا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
فقة الحبيب عليه أفضل الصلاة والسلام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات حجازة التعليمية :: الركن الدينى :: الحديث الشريف والسيره النبويه-
انتقل الى: